أخبارسیاسةمجتمعtop

نائب رئيس الوزراء لشؤون السياسية: ثروات الناس، وأعراضهم، وكرامتهم مصونة في النظام الإسلامي

(كابل/ ٦ جمادى الأولى/ باختر)

قال نائب رئيس الوزراء للشؤون السياسية خلال لقائه مع عدد من وجهاء القبائل والشباب: إن ثروات الناس، واعراضهم، وكرامتهم مصونة في النظام الإسلامي الحالي.

وصرح المكتب الإعلامي لمجلس الوزراء اليوم في بيان، بأن المولوي عبد الكبير، نائب رئيس الوزراء لشؤون السياسية في إمارة أفغانستان الإسلامية، التقى مع عدد من وجهاء القبائل، والمؤثرين، والشباب من ولايات ميدان وردك، وبغلان، وتخار، وكابيسا، وبنجشير، وبروان.

خلال اللقاء، تحدث محمد رحيم، والحاج عبدالواحد حقجو، نيابة عن الآخرين، وقالا: إن أبواب مكاتب المسؤولين مفتوحة أمام جميع الشعب الأفغاني دون أي تبعيض في النظام الحالي.

كما طلب المتحدثون الاهتمام بالمؤظفين المدنيين والعسكريين، ودفع رواتبهم في أوقاتها المحددة.

كما أكد الحاضرون على دعمهم للإمارة الإسلامية وتعاونهم معهم، وشاركوا مشاكلهم الموجودة في مختلفة المجالات مع نائب رئيس الوزراء للشؤون السياسية.

بينما عبر المولوي عبد الكبير، نائب رئيس الوزراء لشؤون السياسية، عن سروره بلقائهم، وقال: إن النظام الإسلامي أمل جميع الشعب الأفغاني، وتم إقامة هذا النظام بدعم من الشعب.

وقد وعد نائب رئيس الوزراء للشؤون السياسية، بأنه سيقوم بتوجيه الإدارت المعنية، لحل المشاكل الموجودة في الولاية المذكورة.

مدينة عظيمي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى