أخبارسیاسةtop

نائب رئيس الوزراء للشؤون الإدارية: النظام الإسلامي إنما جاء نتيجة دماء الشهداء وتضحيات المجاهدين

 

(كابل/ ١١جمادى الثانية/ باختر)

قال نائب رئيس الوزراء للشؤون الإدارية خلال لقائه مع عدد من المجاهدين بولاية فارياب، إن إقامة النظام الإسلامي إنما كان نتيجة دماء الشهداء وتضحيات المجاهدين.

وصرح المكتب الإعلامي لمجلس الوزراء اليوم في تقرير، بأن المولوي عبد السلام حنفي نائب رئيس الوزراء للشؤون الإدارية التقى مع عدد من المجاهدين بولاية فارياب.

خلال اللقاء، تحدث يار محمد نانواي أحد المجاهدين السابقين في ولاية فارياب نيابة عن الآخرين، وقال: إننا ندعم الإمارة الإسلامية، وسننفذ أوامر قيادة النظام.

كما طلب يار محمد نانواي اهتمام مسؤولي الإمارة الإسلامية بأسر الشهداء والمعاقين تقديرا لتضحيات المجاهدين.

من جهته قال نائب رئيس الوزراء للشؤون الإدارية، إن إقامة النظام الإسلامي وتوفير الأمن إنما كان نتيجة لدماء آلاف الشهداء وتضحيات عامة الشعب الأفغاني، ويجب تقديرها.

وأضاف السيد حنفي بأنه وإن كان تعويض دماء الشهداء وتضحيات الشعب الأفغاني مستحيلا، إلا أن مسؤولي الإمارة الإسلامية سيبذلون جهودهم لمعرفة مشاكل الناس وخاصة مشاكل المجاهدين، وسيقومون بالإجراءات اللازمة لحلها.

مدينة عظيمي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى